المثلث الناقص ضلعا


"بينما ذهب أصدقاء رحلته لشراء بعض المثلجات، جلس وحيد أمام البحر يتأمل صفحة الشاطئ ... يأخذ الموج بخياله يرميه بعيدا عن واقعة ... وربما لأنه استشعر حاجته لها في تلك اللحظات رآها _أو ربما توهم ذلك_ علي مقربة منه، وما أن وقعت عينيه عليها أحس برجفة في قلبه وعرفها لتوه، تحقق من ملامحها، حقا إنها هي .


دعته صورتها وهي تلهو مع تلك الطفلة علي رمال الشاطي الي ذكريات مرت عليها الأعوام العشرة .. كعادتها تحب الأطفال وتنسي سنها معهم .. تذكر ذلك اليوم حين كانا سائرين يرفرف عليهما جناح الهوي فاستوقفته لحظات عندما رأت طفلا يبكي وحيدا في الطريق .. أخرجت من حقيبتها حلوي وقدمتها له وكأن الحلوي كانت علي موعد مع هذا الطفل بالذات!َ

جففت دمعاته واحتضنته، لحظات وجاءت أم الطفل فاخذت طفلها فما كادت عينيها تفارقه حتي مضي واختفي مع امه تذكر أن في ذلك اليوم أحس بالغيرة من ذلك الطفل وتمني لو أعتبرته وحده طفلها المدلل وعندما صارحها بذلك كان في ضحكتها الطفولية الإجابة الكافية .. وبينما كانت تمر الذكريات أمام عينيه كالفيلم السينمائي ... تذكر ما أكده الاطباء بأنه لن يكون يوما أبا. وهي لن تتحمل الحياة بدون أطفال فهي مستعدة للتضحية بأي شئ من أجل أن تشبع إحساسها الغريزي بالأمومة. حتي لو كانت تلك التضحية هي التخلي عن حبيب العمر.

أنها فعلا أختارت طفلا فتركت رجلا ... تركت الرجل الذي تعازف بسيمفونيات عشقه لها العازفون. لم يحرمها من حق الأختيار وتحمل وحده عذابات الفراق. ربما تحملت هي أيضا تلك العذابات ولكنها سرعان ما وجدت البديل الذي يناسبها ومن أجله كان الفراق ربما كان البديل تلك الطفلة التي تلهو معها علي الشاطي ... لقد ادرك ذلك الشبه الواضح في ملامحها...
" آه لو كان هو الضلع الثالث لهذا المثلث .. أذن لأكتملت اللوحة" هكذا حدث نفسه. ولكن هناك شيئا دائما يابي اكتمال اللوحات فتبقي ناقصة ضلع مثلث او قطر دائرة او حتي النقطة المضيئة... ظل يتابع حركاتهما المتناغمة معا ولعبهما بالكرة، حتي اقتربت الكرة منه وتوقفت امام قدمه، وانحني عليها وامسكها، وجرت الطفلة نحوه فابتسم لها وقدم لها الكرة، لم يستطيع ترجمة مشاعره المتناقضة في تلك اللحظة ... اقبلت الأم خلف طفلتها وقل ان تتلاقي عينيها بعينه سحبت ابنتها من يدها وانصرفت."


هذه القصة لمايسة فضل



هكذا دوما وللابد


حياتنا ناقصة ضلعا
ولكنها تكون أشكال


أجمل من أن نبحث فيها


عن الضلع المفقود

31 comments:

my24434 said...

يا خسارة



الحلو ما يكملش




:(

saiaf said...

السلام عليكم

القصة راااائعة ... بل اكثر من رائعة ... تحفة

حسيتها اوى ...

فعلا الحياة مثلث ناقص ضلع .. سنظل نبحث عنه طوال حياتنا

بالله المستعان > رؤية said...

ماي , سيف
يا هلا وغلا

علي فكره انا كنت بقول ان
حياتنا ناقصة ضلعا، ولكنها تكون أشكال، أجمل من أن نبحث فيها عن الضلع المفقود

تحياتي

الطائر الحزين said...

نعم لكل منا ضلع ناقص بحياتة

لكن من الكياسة ان نحاول ان نجعل من ضلعى المثلث ما يعوض بها نقص الضلع الثالث مع انه صعب


تحياتى

The Manager said...

جميل قوي قوي يا سالي

اسمحيلي افهم كلامك عن انه دعوة للرضا بما قسم الله ... والإقتناع التام بأن فى إرادة الله دائما الخير

اننا زي ما اننا ممكن نبص لحياتنا او مواقف منها انها ناقصة ضلع ... ممكن نبصلها من زاوية اخري ... او ليه مش نبصلها من زاوية اخري هي ان الشكل مش ناقص ضلع ولا حاجة
ولكنه شكل تاني غير الشكل إللى فى دماغي ...

بجد احييكي على اختيارك و رؤياكي المتميزة وبجد بفرح جدا لما اشوف حد يقرأ اى قصة ويطلع منها بمبدأ مش مجرد مصدر للتسلية وخلاص ..واحيي كمان مايسة فضل على الملكة القصصية الرائعة دي

العاشق....محمد على said...

العزيزة سالى قصة جميلة ومعبرة وتبدو واقعية واجمل مافيها الضلع الناقص بس
انا اتعلمت انى طالما مش انا السبب فى فقدان الضلع الناقص احاول اكمله وفى الحقيقة ان اكتمال الاضلاع هيوصلنى لنوعى من الكمال وده طبعاً من المحال لا ن الكمال للمولى عزو وجل اهم حاجة منكونش السبب فى تشويه شكل الرسم الهندسى ونفقد الضلع وبكده هيتحقق للواحد مننا نوع من الرضا وبالتاى سيعوضه الله "عسى أن تكرهوا شيئا وهو خيراً لكم"...والله ولى التوفيق.

يا مراكبي said...

وما الدنيا إلا مسرح كبير على فكرة

Akinol said...

See Here or Here

بالله المستعان > رؤية said...

الطائر الحزين

نعم من الكياسة ان نحاول ان نجعل من ضلعى المثلث ما يعوض بها نقص الضلع الثالث

ومع انه صعب فاننا سنحاول


تحياتى لك

بالله المستعان > رؤية said...

the maneger

جزك الله خير
واحيي معك مايسة فضل على الملكة القصصية الرائعة دي

بالله المستعان > رؤية said...

محمد علي عجبتني اننا نقول
اهم حاجة منكونش السبب فى تشويه شكل الرسم الهندسى
تحياتي لك

بالله المستعان > رؤية said...

يا مركبي
انت بتنورني جدا علي فكرة

العاشق....محمد على said...

سالى نسيت اسألك انتى عملت ايه فى النتيجة...........ان شاء الله تكونى نجحتى ..فين الحلاوة....والله ولى التوفيق.

الظآنة فى الله دائما خير said...

حبيبتى سالى : احب احييكى على اختياراتك الموفقة فى مواضيعك ودى طبعا مش حاجة جديدة عليكى فانتى (ما شاء الله) متألقة ومتنوعة كعادتك دائماواختياراتك كلها تمس القلب . واحب اضيف ان انا متفقة جدا مع the manager لانى شايفة ان اكيد حياتنا مش ناقصة ضلع ،الضلع موجود فعلا بس احنا اللى مش شايفينه كويس او مش راضيين بيه ودليلى على كده ان اكيد راوى القصة مقتنع ان حياته ناقصة لانه ماتجوزش حبيبته ،وبنتها مش بنتهم سوا وكان نفسه انه يكون الضلع التالت ليهم لكن مين قال انه هيكون ضلع متناسب مع المثلث ده ! ممكن يكون طول الضلع مثلا اطول او اقصر من الطول اللى يكمل المثلث بطريقة صح ... علشان كده لازم الانسان يرضى بقضاء ربنا وقدره ويثق ان مافيش ضلع ناقص وان نصيبه هو اللى يناسبه مهما كان لان ربنا اعلم مننا بالغيب وهو اللى يعرف الخير لينا فين وادعم كلامى بقول (كل ميسر لما خلق له ).. يمكن المقولة دى كتير يحسها على الشغل بس لكنهاعلى حياتنا كلها *** والسلام ختام يا قمر *** وبجد وحشتينى عايزة اقعد معاكى بقى

بالله المستعان > رؤية said...

تومي
يقول رسول الله صلي الله عليه وسلم
"ابي الله ان تتم سعادة كامله علي بالارض "
وافهم الحديث علي ان
هناك سعاده بالارض
ولكنها ليست كامله
فهي ناقصه ضلع
ولكننا لسنا في حاجه
ان نركز فقط علي هذا الضلع

وفاكره موقف انتي الي حكيتهولي
الموقف بتاع سيدنا عمر لما قال اذا حدثت لي مصيبه اتذكر اربعه...

فحقا حياتننا ناقصه ضلع
لان سعادتتا دوما سعاده غير كامله
فالسعاده الكامله في الجنه ان شاء الله

بالله المستعان > رؤية said...

محمد
جزاك الله خير
اه الحمد لله نجحت
دعواتك بقي
تتم علي خير

آلام وآمال said...

القصة مؤثرة جدااا وتعكس آلام كبيرة وكتيرة جدا في حياتنا

وفعلا زي منتي قلتي
كل واحد مننا يعاني نقصا ما في حياته
محدش عايش مرتاح في الدنيا دي

عشان هي دنيا

تحيتي العميقة

الفاتح اليعقوبي said...

السلام عليكم
والله يااستاذة انا مش عارف ليه كنت كل مااقرا القصص دي زمان او تقع حاجة تحت ايدي كده بتضحكني مش عارف ليه القصص دي بالاخص
بس عامة فعلا كل منا يفتقد لضلع مفقود في حياته والا لعشنا جميعنا في جنة ولما كانت دينا تلهو بمن يلهثون ورائها
كان الشيخ الشعراوي رحمه الله كان بيتكلم عن موضوع الضلع المفقود ده
وبيقول ان كل واحد واخد الاربعة وعشرين قيراط بتوعه في الدنيا يعني
في واحد واخد مثلا 20قيراط صحة و2مال و2اولاد
وواحد تاني واخد 10قيراط اولاد و8مال و 5صحة و1زوجة
وهكذا كل واحد مكتوب له حاجة هايشوفها مهما هرب من هذا الشئ
لانها اقدار
والسلام

Ditaur said...

This comment has been removed because it linked to malicious content. Learn more.

حراس الحقيقة said...

صحيح مفيش سعاده كامله
على الرغم من انى مش موافقه على الاختيار اللى اختارته ... بس المقصود مش القصه ذاتها المقصود العبره ان مفيش سعاده كامله على حسب ما فهمت
بس سؤالى ليه افترضنا ان عشان السعاده متبقاش كامله زى المفروض ليه افترضنا ان الضلع كله ناقص مش جزء منه بس ؟؟
وان الجزء اللى مش ناقص من الضلع بيبقى دايما او غالبا مطلوب مننا السعى لاكماله ؟؟
مجرد رأى ... مجرد سؤال
تشكرى يا ريسه على مواضيعك التحفه اللى بتأثر على طول فى الواحد

آن الأوان said...

ساعات الواحد بيكون حاسس بسعادة اوى و بعدين يحس انه ناقصه حاجه

عشان الواحد يفتكر ان هى ديه الدنيا

اهم حاجه ان الضلع الناقص ده مايكونش علاقتنا بربنا


فعلا الاجمل ان احنا نحاول نكون اشكال بدل من ان نبحث عن الضلع الناقص

هنادى said...

السلام عليكم ازيك يا سالى وحشانى جدا
ساعات الواحد لما بيتعرض لموقف معين فى حياته او عندما يخطط لشىء و لا يحدث ما يريد او ما يتوقع يعتقد فى بداية الامر ان هناك ضلع مفقود و لكن بعد ذلك يتضح لنا ان هذا الضلع لم يكن ليناسب مثلثنا و ان الذى اتى مكانه هو المناسب تماما و لم تكن لتكتمل الصورة الا به
و هذا حدث لاننا نعيش على مرادنا من الله و ليس على مراد الله منا
قال تعالى الحكم العدل (و ما أنا بظلام للعبيد)
فالنعش على مراد الله منا
فالله قريب جدا ( أقرب اليه من حبل الوريد)
و عالى جدا( و سبح باسم ربك الاعلى)

بالله المستعان > رؤية said...

الام وامال
اسمك يلخص البوست
تحياتي لك

بالله المستعان > رؤية said...

الفاتح اليعقوبي
لا جدل اتفق مع كلمات الشعراوي

مرورك اضافه لي

بالله المستعان > رؤية said...

ياسمين
جزء من الضلع الضلع
هو في حاجه ناقصه
ومفيش سعاده كامله غير في الجنه

عشان كدا احنا ممكن نحاول نستمتع باللي معانا ... ومنفضلش مركزين علي اللي ناقصنا

واللهي ياياسمين انتي اللي ريسه كبيره اووووووووي

بالله المستعان > رؤية said...

مروتي الجميله
"اهم حاجه ان الضلع الناقص ده مايكونش علاقتنا بربنا"
وتقوليلي مبعرفش اعبر

فعلا اهم حاجه ان الضلع الناقص مايكونش الدين مجاش في بالي المعني دا

ديم بتخليني اخد بالي من حاجات مابخدش بالي منها

بالله المستعان > رؤية said...

هنااااااااادي
وعليكم السلام

وحشانى جدااااا
وعايزه اشوفك
ومتفقه معاكي حبيبتي

Gardagami said...

See here or here

ياسر سليم said...

السلام عليكم

دى قصة مأساه قوى

انا كنت هعيط لولا انى مسكت نفسى

بالله المستعان > رؤية said...

ياسر
يا حمد الله علي السلامه
انا مستنيه بوستك الجاي
اهو
ملجكش حجه
البيت بيتك
والنت نتك

سعودي اوتو said...

thank you

مدير موقع سعودي اوتو

There was an error in this gadget